1 thought on “الثابت و المتغير في المعرفة الدينية”

  1. الكتاب هو استزلال لأراء الدكتور عبد الكريم سروش ، أو حوار معه على ألطف الأوصاف ، وليس هو بحثًا موضوعيًا (لا اقصد بالموضوعية هنا الانصاف ، بل أقصد الدوران حول موضوع "قضية" ومعالجته) ، ولكنه مفيد -في زمنه- لمن كانوا يقرأون للدكتور سروش .

  2. امممممممم العنوان أكبر من الكتاب. لكن لابأس به. أعطيته نجمتين لأن الكتاب في أصله هو رد على اشكالات عبدالكريم سروش في المعرفة الدينة و الحوزة. وهنا خرج عن الموضوع بذكر الشبهات الحوزوية.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *